• ×

01:39 صباحًا , الإثنين 10 مايو 2021

المدير العام

عميد الافكار

المدير العام

 0  0  286
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تتسارع الأعوام الجميلة مع الأوفياء الذين تركوا ، وما زالوا مناراتٍ للإنجاز والعطاء في قريتنا الحبيبة ، هنا يتوقف الإنسان يسترجع الذكريات، ويفتح أبواب الحوار معها ، وما تحمله من معاني الوفاء ومواقف الشرفاء ، فيجد أنهم قد عملوا مخلصين ، وتحدثوا فكانوا صادقين ، ومن هذه النماذج الراقية الأخ الكريم / أبو عمر علي بن بخات - وفقه الله ، عميد الأفكار ، حيث يتلمَّس الاحتياجات ، ويبدأ بجمع المعلومات من مصادرها ، ويطيل النظر في آليات العمل والتنفيذ التي تجعل مركز النشاط الاجتماعي بوابةً كبرى لاهتمام رجالات القرية ونسائها بالوقفة التي تلقي بخيرها على المستحقين ؛ فتكون جودة الحياة لهم والعمل على توجيه مسارات الدعم والهبات لأولئك المتعففين وفق القنوات الرسمية \" يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاءَ مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ لَا يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا ۗ وَمَا تُنفِقُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ \" للوصول إلى النقلة النوعية في البذل المستحق ، وليس غريباً أن نرى ما وصل إليه أهل القرية ، فقد أصبح المحتاج همَّهم الذي يسعون للوصول إليه ؛ ليتحقق الرضا بالعطاء لرسالة المركز السامية التي ترفع المجتمع المصقري مكاناً عليَّا ، وها نحن اليوم قلوبنا له داعية ، وألسنتنا شاكرة ، ويبقى الأثر الجميل الذي يكسب الناس متعة وذكرى خالدة ، وما أجمل قول الله : \"إنَّا كذلك نجزي المحسنين \" فجزى الله أخانا أبا عمر خيراً ، وبارك في الجميع عطاءً لا ينقطع .

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:39 صباحًا الإثنين 10 مايو 2021.